منتدى الخمسين يُكرم أكثر 20 سيدة تأثيرًا بمحافظتي دمياط وبورسعيد

في إطار خطته التوسعية بالمحافظات لدفع جهود التمكين الاقتصادي والاجتماعي والسياسي للمرأة ومناهضة التمييز الجغرافي، أقام «منتدى الخمسين سيدة الأكثر تأثيرًا»، اليوم الأربعاء، احتفالية لتكريم أكثر 20 سيدة تأثيرًا بمحافظتي بورسعيد ودمياط وذلك بالتنسيق والتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية والمجلس القومي للمرأة.

أقيمت الاحتفالية بمحافظة بورسعيد، برئاسة السيد اللواء أ.ح/ عادل ابراهيم الغضبان محافظ بورسعيد، وبمشاركة الأستاذة الدكتورةمنال عوض محافظ دمياط، والإعلاميةدينا عبد الفتاح مؤسس ورئيس المنتدى، والأستاذة/ نجلاء عازر مقررة المجلس القومي للمرأة فرع بورسعيد، والأستاذة/ مروة نبيل مقررة المجلس القومي للمرأة فرع دمياط، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظتين.

تأتي الاحتفالية فى إطار الخطة التوسعية للمنتدى؛ والتى بدأت بمحافظات البحيرة والفيوم وبنى سويف، حيث قام المنتدى بعقد فعاليات موسعة بالمحافظات سالفة الذكر لتعزيز جهود التمكين ومناهضة كافة أشكال التمييز وتكريم أكثر من 30 سيدة من السيدات الأكثر تأثيرًا.

وشملت قائمة السيدات المكرمات باحتفالية اليوم 20 سيدة، بواقع 10 سيدات عن محافظة دمياط، و10 سيدات عن محافظة بورسعيد، تم انتقاؤهُن واختيارهُن بالتعاون والتنسيق مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظتين، وبالتنسيق الكامل مع المجلس القومي للمرأة، وجاء التصنيف وفقًا للمعايير التى أعدها منتدى الخمسين والمُرتكزة على مقاييس مهنية تعتمد على مدى إسهام السيدات المُكرمات في التأثير بالمحيط المجتمعي الخاص بهن، وتحقيقهن نجاحات استثنائية تمنح إلهامًا لغيرهن من السيدات الباحثات عن النجاح والريادة.

ومن جانبها؛ قالت الإعلامية دينا عبدالفتاح مؤسس ورئيس منتدى الخمسين سيدة الأكثر تأثيراً أن المنتدى يعمل على اكتشاف المواهب القيادية من السيدات الأكثر تميزًا بكافة المحافظات بهدف تكوين أكبر منصة تجمع السيدات التكنوقراط فى مصر، والتى من شأنها تحويل المنتدى إلى قناة رئيسية لاكتشاف القيادات النسائية ونماذج النجاح في كافة قطاعات الأعمال العام والخاص.

وأكدت دينا عبدالفتاح أن أنشطة المنتدى للتوسع بالمحافظات تساهم في تعزيز دور المرأة في جميع الأنشطة الاقتصادية بكافة المناطق، وتوسيع قاعدة التمكين وعدم تركيز تلك الجهود بالمناطق الحضرية.

وأضافت أنّ المنتدى ينفذ أجندة من السياسات والتوجهات الاستراتيجية التي تهدف لتطوير المرأة التكنوقراط وتأهليها لتولي مناصب قيادية وإلقاء الضوء على مساهمتها في دعم مسيرة التنمية في مصر، كما تستهدف أنشطة المنتدى التوسعية تعزيز القدرات التنافسية للسيدات التكنوقراط على المستويات المحلية والإقليمية ورفع تصنيف المرأة المصرية عالميًا، كما يتبنى المنتدى منظورًا حقوقيًا في كافة تدخلاته التنموية، وذلك للقضاء على الأشكال المختلفة للتمييز ضد المرأة ووضع قضاياها على قمة الأجندات السياسية والوطنية في مصر.

من جانبه أعرب اللواء أ. ح. عادل الغضبان محافظ بورسعيد عن فخره بالنماذج التي تم تكريمها ضمن فعاليات منتدى “الخمسين سيدة الأكثر تأثيرًا”، مشيرًا إلى أن المرأة شريك أساسي في تنمية الوطن، موضحًا أن إيمان القيادة السياسية بدور المرأة أتاح لها مساحة كبيرة لتتقلد مناصب هامة في الدولة كوزيرة وسفيرة وقاضية، هذا بالإضافة إلى دور المرأة الأساسي في المجتمع عبر العصور، وفي جميع المجالات، لبناء الدولة، ودعم جميع قضايا الوطن.

وقال “محافظ بورسعيد” أن المرأة هى النواة الأولى للأسرة المصرية والتى يقع على عاتقها مسؤولية تربية الأبناء وتربية أجيال قادرة على بناء الوطن وقيادة المستقبل، فالمرأة المصرية نموذج مشرف على المستوى المحلي والدولي وأثبتت كفاءة عالية فى كل الأدوار التي تتقلدها، مثنيًا على دور المجتمع المدني كشريك للدولة في دعم المرأة ومساندتها وتمكينها اقتصاديًا وسياسيًا.

وأكد على أهمية التوعية بدور المرأة فى المجتمع، وتنمية الدور المجتمعي لها،  من خلال العديد من الندوات والمؤتمرات التي تدعم المرأة، منوهًا إلى أن الوقت الحالي يشهد زيادة مشاركة المرأة في سوق العمل وتحقيق المساواة، ومصر كانت من أوائل الدول التي آمنت بدور المرأة المشاركة فى تنفيذ خطة التنمية المستدامة، والتي ارتكزت على اعتبار المرأة شريكًا رئيسًا في الجهود التنموية للدولة.

وفى السياق ذاته؛ أعربت الأستاذة الدكتورة منال عوض محافظ دمياط عن سعادتها للمشاركة في هذا الجمع الكريم للاحتفال بسيدات مصر الأعزاء من أبناء محافظتي دمياط وبورسعيد، تتويجًا لجهودهن باعتبارهن من النماذج النسائية المضيئة.

وأشارت إلى أن المرأة المصرية قد نالت دعمًا غير مسبوق من القيادة السياسية خلال السنوات الماضية، خاصة بعد اعلان السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية عام 2017 عامًا للمرأة المصرية وكذا الإعلان عن الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية 2030، وإصدار حزمة من التشريعات التي وفرت لها المساواة والفرص المتكافئة على كافة الأصعدة.

وأشارت إلى أن المرأة المصرية قد حصلت على مناصب متعددة لم تحصل عليها من قبل، فضلًا عن ارتفاع نسبة تمثيل المرأة بالبرلمان المصري، وغيرها من المناصب القيادية الهامة بمختلف مؤسسات الدولة، كما تخوض المرأة تجارب نضالية وتنموية كبرى لتثبت بحق جدارتها في تحدي الصعاب.

وتوجهت الدكتورة منال عوض بأسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان لفخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على دعمه الكبير لدور المرأة المصرية لتصل إلى ما وصلت إليه الآن على كافة المستويات.

هذا وشملت قائمة السيدات المكرمات عن محافظة دمياط كلاً من، الدكتورة/ اَمال محمد شطا، المهندسة/ اَمال عبد الجليل عبد الغني، الأستاذة الدكتورة/ غادة محمد الصياد، الأستاذة/ سالي مجدي نخالة، المهندسة/ جيهان محمد السيد، المستشار/ فيفيان وسام بقطر، الأستاذة/ عزة محمد فوزي إبراهيم، الأستاذة/ ياسمين نبوي جوهر، الأستاذة الدكتورة/ شيرين محمد غلاب، والدكتورة/ أماني زاهر شحاتة.

كما شملت قائمة السيدات المكرمات عن محافظة بورسعيد المهندسة/ أمل حامد الألفي، المهندسة/ شيماء جودة محمد، الأستاذة/ نرمين نشأت إسحاق، المهندسة/ أمل محمد أحمد طمان، الأستاذة/ هويدا عبدالله مصطفى، الأستاذة/ سارة محمد عبد القادر، الدكتورة/ اعتماد سليمان فاضل، الأستاذة الدكتورة/ مها زكريا عبد الرحمن حمص، الأستاذة/ هالة عمر عثمان، والأستاذة/ وفاء أحمد حسين المطري.

جدير بالذكر أنّ منتدى الخمسين سيدة الأكثر تأثيرًا يضم كوكبة من السيدات التكنوقراط المتميزات، من أبرزهن الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتورة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، والدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، والدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، والسفيرة مشيرة خطاب الوزيرة السابقة للأسرة والسكان.

ويُعد «منتدى الخمسين» أول شبكة متنامية تضم السيدات التكنوقراط في مصر، أسسه أقوى 50 سيدة تأثيرًا في الاقتصاد المصري المصنفات خلال «قمة الأفضل» التي عُقدت في يناير 2016 تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء، وذلك بهدف إبراز دور المرأة المصرية كشريك أساسي في التنمية الاقتصادية والمجتمعية، ويضم المنتدى بين عضواته وزيرات في الحكومة، ورؤساء مؤسسات وشركات كبرى تعمل بقطاعات متعددة في الاقتصاد المصري، وكذلك رائدات أعمال..

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.