عمرو محمود ياسين يحيي ذكرى وفاه والده الاولي : لم يكن كمثل أي عام بحياتي 

عمرو محمود ياسين يحيي ذكرى وفاه والده الاولي : لم يكن كمثل أي عام بحياتي 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت: مريم الشافعي 

 

 

 

يوافق مثل هذا اليوم الموافق  14 من شهر اكتوبر ذكرى وفاه الفنان ” محمود ياسين” الذي ولد في 2 يونيو عام 1941. 

 

 

 

 

حيث نشر الفنان والمؤلف عمرو محمود ياسين صوره لوالده الفنان “محمود ياسين” معلق عليها :” في ذكراك الأولي اتحدث عن عام مضي بدونك لم يكن كمثل اي عام بحياتي .. عام كامل بدون أب، لم أكن أفهم أبداً كيف يتأقلم البشر مع الحياه إذا فقدوا السند والظهر “.

 

 

 

وأضاف ” لكن أحب أن أقول لك أنك أبليت في الدنيا بلاء حسنا يا والدي الحبيب فإننا نكرم لخاطرك وتتفتح لنا أبواب المحبه والتقدير لأجل أسمك، 

لازلنا نعيش بالسند والظهر، لازلنا نستقوي بك ويشتد عودنا بحسن سيرتك وحب الناس وتقديرهم لك”.

 

 

 

 وتابع عمرو : ” لازلنا يا أبي الحبيب نعيش في ظلك فلقد أبليت حسنا وتركت لنا إرثا إنسانيا رائعًا سيعيش معنا لأخر يوم بحياتنا حتي نلقاك” .

 

 

وأختتم عمرو محمود ياسين داعيًا لوالده بالرحمه قائلًا : “يرحمك ربي ويجعل قبرك روضه من رياض الجنة .. ٱمين “.

 

والجدير بالذكر أن من أهم أعمال الفنان الراحل “محمود ياسين هي فيلم جدو حبيبي وهى أخر أعماله وفيلم “الحرافيش، مع سبق الإصرار،الباطنية، وكالة البلح،الرصاصة لاتزال في جيبى وأيضًا فيلم الصعود إلي الهاويه .

 

 

 

ومن أهم مسلسلاته مسلسل ماما في القسم،العصيان،أبو حنيفة النعمان،محمد رسول الله،ومسلسل بنات زينب.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.